تفاقم أزمة لجنة التعاقدات فى القلعة الحمراء بسبب هيثم عرابى

تفاقم أزمة لجنة التعاقدات فى القلعة الحمراء بسبب هيثم عرابى
تفاقم أزمة لجنة التعاقدات فى القلعة الحمراء بسبب هيثم عرابى

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

تفاقمت أزمة لجنة التعاقدات فى الأهلى، التى بطلها الثلاثى حسام غالى ومحمد فضل من جهة، وهيثم عرابى الوافد الجديد على اللجنة من جهة أخرى، بعدما انضم باتريس كارتيرون، المدير الفنى، لجبهة حسام غالى ومحمد فضل، وأبلغ مسؤولى القلعة الحمراء رفضه فكرة رحيل الثنائى بعد ما لمسه من جدية فى التعامل خلال الفترة المنقضية، وسعيهما لضم العديد من الصفقات المتميزة التى ستلبى احتياجات الفريق.

وشدد كارتيرون على أن الثنائى لا يمكن الاستغناء عنهما فى الوقت الراهن، خصوصاً أنهما يسيران بطريقة علمية جيدة نحو تلبية احتياجات الأهلى.

وعلمت «المصرى اليوم» أنه فى حال تخطى كارتيرون عقبة الوصل الإماراتى وبقائه فى الأهلى، سيتخذ مجلس الإدارة بعض القرارات التى ستخرجه من تلك الأزمة، وعلى رأسها إبقاء الثنائى غالى وفضل فى لجنة التعاقدات، واستطلاع رأى عرابى بالاستمرار فى أى منصب آخر يتماشى مع قدراته التسويقية، ولكن بعيداً عن لجنة التعاقدات بالنادى.

وفى حالة إخفاق الفريق فى البطولة العربية، سيكون الأمر عكس ذلك تماماً، وسيتم وقتها توجيه الشكر لكارتيرون، وبحث إمكانية بقاء غالى وفضل وعرابى، أو قبول استقالة الثنائى فضل وغالى، والتى سبق أن تقدما بها عقب إعلان مجلس الإدارة ضم هيثم للجنة التعاقدات بالنادى.

يأتى هذا فى الوقت الذى تمسك فيه الثنائى حسام وفضل برفض فكرة الاستمرار فى العمل مع هيثم عرابى فى نفس اللجنة تحت أى ظرف من الظروف، الأمر الذى دفع سيد عبدالحفيظ، المسؤول عن قطاع الكرة، بتكليف من الخطيب، بمطالبتهما بتجميد الموقف وعدم التطرق إليه فى الوقت الراهن لحين عودة محمود الخطيب من رحلة علاجه فى ألمانيا وعرض الأمر عليه برمته لاتخاذ القرار النهائى بشأنه.

من ناحية أخرى، واصل لاعبو الفريق المستبعدون من مباراة الوصل الإماراتى تدريباتهم على ملعب التتش بالجزيرة. وقاد المران طارق عبدالعزيز، إخصائى التأهيل، وحسين عبدالدايم مساعد مدرب الأحمال. وشهد المران جانبا من التدريبات البدنية فى «الجيم» وتدريبات الكرة فى الملعب، بمشاركة جميع اللاعبين فى المران الذى استمر لمدة 90 دقيقة. وأدى محمد نجيب تدريبات علاج مائى فى حمام السباحة فى إطار برنامجه التأهيلى.

المصدر : المصرى اليوم

التالى إقامة دورة «باريس للماسترز» خلف أبواب مغلقة