جلسة استماع «سيكازوى» تجدد أحلام الأهلى بإعادة نهائى أفريقيا

جلسة استماع «سيكازوى» تجدد أحلام الأهلى بإعادة نهائى أفريقيا
جلسة استماع «سيكازوى» تجدد أحلام الأهلى بإعادة نهائى أفريقيا

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

تعقد لجنة الانضباط بالاتحاد الأفريقى كرة القدم «كاف» جلسة استماع خلال الساعات المقبلة مع الحكم الزامبى جانى سيكازوى، الذى أدار مباراة إياب نصف نهائى دورى أبطال أفريقيا، بين الترجى التونسى وأول أغسطس الأنجولى، وذلك لمواجهته بالمعلومات التى وصلت اللجنة وشكاوى أول أغسطس، عن وجود شبهة فساد تسببت فى تغيير سير المباراة وتأهل الفريق التونسى إلى نهائى أفريقيا وتتويجه باللقب بعد فوزه على الأهلى.

وأخطرت لجنة الانضباط بـ«الكاف»، الإثنين، رسميا، الاتحاد الزامبى بتطبيق العقوبات الواردة فى المواد 82، 136، 152 على سيكازوى، لاتهامه بالفساد والتحيز ضد أول أغسطس، الأمر الذى ترتب عليه إقصاؤه من البطولة الأفريقية.

من جانبه أكد عبد المنعم شطة، عضو اللجنة الفنية بالكاف، أن جلسة الاستماع لسيكازوى ستحسم مصير البطولة الأفريقية ومدى إمكانية سحب اللقب من الترجى، مشيرا إلى أنه حال فشل الحكم الزامبى فى الدفاع عن موقفه وثبوت تورطه فى التلاعب بنتيجة المباراة واقتناع اللجنة بالمستندات التى قدمها أول أغسطس، فإن الأمور ستنقلب رأسا على عقب، وقال: لوائح الكاف صارمة فيما يتعلق بالفساد والتلاعب بالنتائج، حيث تنص المادة 16 حال ثبوت حدوث تزوير وتلاعب من أحد الفرق فى الأدوار الأولى إلى نصف النهائى، فإنه يتم استبعاد النادى الذى ثبت تورطه نهائيا من البطولات الأفريقية لمدة 3 أعوام، مع خروجه من البطولة وتأهل الفريق المنافس له فى الدور التالى.

وأضاف شطة أن الفقرة التالية فى نفس المادة أوضحت أن التلاعب لو تم فى الدور النهائى فإن الفريق المتهم بالتلاعب يتم تجريده من اللقب ويتم منحه للفريق الوصيف.

واعترف شطة بصعوبة إثبات الرشوة وأن القرار قد يكون الاكتفاء بمعاقبة الحكم وتأكيد أحقية الترجى باللقب، ولكن حال صدور قرار بإثبات التلاعب فوفقا للوائح فإن المباراة النهائية قد تعاد بين الأهلى وأول أغسطس.

وأوضح شطة أن الأهلى لا يمكنه أن يتدخل طرفا فى القضية فى الفترة الراهنة وأنه يحق له التدخل فقط حال ثبوت إدانة الحكم الزامبى، بعد انتهاء جلسة الاستماع، مشيرا إلى أن لجوء الأهلى فى الفترة الراهنة للمحكمة الرياضية لن يكون مجديا.

وأشار إلى أن موقف «سيكازوى» مختلف تماما عن الجزائرى مهدى عبيد، حكم مباراة الذهاب فى نهائى أفريقيا، وقال: عبيد تم إيقافه وحرمانه من المشاركة فى تحكيم كأس العالم لخطئه فى تهمة التعامل مع تقنية «الفار»، ولم يتم توجيه أى اتهام فساد له كما حدث مع حكم زامبيا.

المصدر : المصرى اليوم

التالى إقامة دورة «باريس للماسترز» خلف أبواب مغلقة