«المصري اليوم» ترصد تفاصيل ليلة الحزن الأهلاوية فى الإمارات

«المصري اليوم» ترصد تفاصيل ليلة الحزن الأهلاوية فى الإمارات
«المصري اليوم» ترصد تفاصيل ليلة الحزن الأهلاوية فى الإمارات

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

عاشت بعثة الفريق الكروى الأول للنادى الأهلى، ليلة حزينة أمس الأول، عقب الخروج من البطولة العربية بعد التعادل مع الوصل الإماراتى، ودخل اللاعبون فى حالة حزن شديدة، والتزموا غرفهم، فيما ألغى بعضهم رحلة التسوق التى كان المفترض القيام بها عقب المباراة.

ودخل اللاعبون فى حالة من العتاب واللوم، عقب إطلاق الحكم صافرته معلناً خروج الأهلى من البطولة، وعاتب وليد سليمان زميله محمد الشناوى، على الخروج الخاطئ من مرماه والذى تسبب فى اهتزاز الشباك والخروج من البطولة فى كرة سهلة ولا تستحق أن تسفر عن هدف فى مرمى الأهلى.

ورفض الجهاز الفنى التزام الصمت على الأداء والنتيجة، وأبدوا استياءهم من المستوى الذى ظهر عليه اللاعبون، خصوصاً فى الشوط الثانى، والذى تسبب فى الخروج من البطولة، وقرر محمد يوسف خصم ١٠٠ ألف جنيه من كل لاعب بعد المباراة، وهى نفس العقوبة، التى تم توقيعها على اللاعبين بعد الخسارة من الترجى التونسى وعدم القدرة على الفوز بالبطولة الأفريقية.

وشهد اتخاذ قرار مجلس الإدارة، برئاسة محمود الخطيب، إقالة المدير الفنى للفريق الأول باتريس كارتيرون، ومدرب الأحمال مايكل ليندمان، إجماعا من جميع أعضاء مجلس الإدارة، وهو الأمر الذى يفسر إرجاءه لما بعد المباراة بساعات، حيث حرص المجلس على اتخاذ القرار بالتمرير بين جميع أعضائه وتم إعلان القرار بعد الحصول على رأى الخطيب من ألمانيا، والذى أبدى موافقته على قرار الإطاحة بالجهاز الفنى وتكليف سيد عبدالحفيظ، قائما بأعمال مدير الكرة، ومحمد يوسف، مديرا فنيا مؤقتا للفريق الأول لحين إتمام التعاقد مع مدير فنى وطاقم جهاز جديد للفريق الأول.

من جانبه قال خالد الدرندلى، أمين صندوق النادى ورئيس بعثة الأهلى فى الإمارات، إن قرار إقالة باتريس كارتيرون المدير الفنى، وليندمان مدرب للأحمال، جاء بالتنسيق مع محمود الخطيب رئيس النادى وأعضاء المجلس.

وأضاف الدرندلى أنه تم تكليفه من قبل رئيس النادى بإخطار المدرب الفرنسى ومدرب الأحمال بقرار المجلس كنوع من الاحترام لهما، وهو ما حدث بالفعل، حيث عقد على الفور جلسة مع كل شخص فيهما على حدة، وأخطرهما بالأمر.

وأشار الدرندلى إلى أن كارتيرون تعامل مع الموقف بكل احترام، حيث أكد أنه رجل محترف ويدرك أن هذا الأمر يحدث فى كرة القدم، موجها الشكر الدرندلى على إخطاره بالقرار بدلا من أن يعرفه من خارج النادى، أو من خلال وسائل الإعلام، وأنه سعيد جدا بهذه التجربة مع النادى الأهلى الذى يتمنى له التوفيق دائماً، وفى نفس السياق تقبل ليندمان القرار، موضحا أن هذا أمر طبيعى فى كرة القدم.

وأوضح أمين صندوق الأهلى أنه أخطر أيضا الكابتن محمد يوسف بقرار مجلس الإدارة بتوليه مهمة المدير الفنى المؤقت للفريق بالتنسيق مع رئيس النادى، على أن يتم حسم مصير المدرب الأجنبى الجديد خلال الفترة المقبلة التى ستشهد الاستقرار على كافة الأمور داخل قطاع الكرة بالتنسيق بين الكابتن محمود الخطيب والكابتن محمد يوسف والكابتن سيد عبدالحفيظ.

وأشار الدرندلى إلى أن مجلس الإدارة يقدر جدا حزن الجماهير، وهدفه هو اتخاذ قرارات تساعد على عودة فريق الكرة لمنصات التتويج كعادته دائما.

المصدر : المصرى اليوم

التالى إقامة دورة «باريس للماسترز» خلف أبواب مغلقة