أفراح وغضب وأحداث مثيرة تشعل الجولة العاشرة بدوري المظاليم

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

شهدت منافسات الأسبوع العاشر لدورى القسم الثانى إثارة وندية، بجانب العديد من الأحداث التى زادت من سخونة الأجواء، وكان أبرزها ما شهده استاد بلدية المحلة أثناء وبعد مباراة الفريق مع الأوليمبى، والتى انتهت بفوز الأوليمبى بثلاثية نظيفة، حيث لم تكتفِ الجماهير بالهتاف ضد مجلس إدارة النادى، بل اقتحمت المبنى الاجتماعى للنادى، واشتبكت مع اللاعبين، وهاجمت الجميع بلا استثناء، فى الوقت الذى انقسم فيه مجلس إدارة نادى البلدية إلى فريقين، الأول يقوده مصطفى السامولى، رئيس النادى، والذى طالب بتدخل الدكتور أشرف صبحى ووقف إهدار المال العام بيد أعضاء مجلس الإدارة المناهضين لسياسته، فى الوقت الذى طالب فيه الفريق الآخر من المجلس بتجديد الثقة فى أحمد العجوز، المدير الفنى للفريق.

وكان النادى الأوليمبى قد تعرض لموقف مثير قبل انطلاق المباراة حينما سقط الأتوبيس المُقِلّ للفريق فى حفرة كبيرة قبل الوصول إلى نادى البلدية، وحاول سائق الأتوبيس واللاعبون إنقاذ الموقف دون جدوى، ما دعا قوات الشرطة التى حضرت لتأمين المباراة إلى استدعاء ونش كبير وإنقاذ سيارة اللاعبين واصطحابهم إلى ملعب البلدية وتأمينهم.

وفى كفر الشيخ، قرر مجلس الإدارة، برئاسة أشرف أبوحليمة، خصم ألف جنيه من كل لاعب عقب خسارة الفريق بملعبه أمام الرجاء ودخول الفريق فى منطقة الخطر بمجموعة بحرى.

وفى غزل المحلة، يعقد مجلس الإدارة اجتماعاً خلال ساعات مع طه السيد، المشرف على النشاط الرياضى، لبحث أسباب النتائج السلبية، ومن المنتظر توقيع غرامات كبيرة على لاعبى الفريق خلال ساعات.

وكانت المباراة قد شهدت تأخر انطلاقها لمدة ربع الساعة لعدم حضور المساعد، أسامة عبداللطيف، ما دفع حَكَم المباراة إلى إعطاء تعليماته للحَكَم الرابع، حسنى عبدالرازق، لتولى المهمة لحين وصوله.

وفى «أبوصقل»، أكد داوود المالح، رئيس النادى، أن النتائج الحالية لفريقه تُعد طبيعية فى ظل الأجواء التى يعيشها النادى، بعد انقطاع أغلب اللاعبين الأساسيين عن المران والمباريات، باستثناء وجود 13 لاعباً فقط مع النادى، فى ظل صعوبة توفير انتقالاتهم ورواتبهم الشهرية.

وطالب «المالح» قيادات الدولة بالتدخل لإنقاذ ممثل سيناء الوحيد بالقسم الثانى، مشيراً إلى أن اتحاد الكرة يعاقب ناديه، ويرفض منحه أى دعم أسوة بباقى الأندية بعد انسحابه الموسم الماضى لظروف خارجة عن إرادته.

وكانت مباراة «أبوصقل» مع منتخب السويس الأخيرة قد شهدت رفض مراقب لجنة المسابقات إقامة المباراة قبل تواجد الشرطة فى الملعب نظراً لعدم وجود أى فرد أمن، ونبه حَكَم اللقاء إلى ضرورة تواجد الشرطة خلال 15 دقيقة وإلا سيتم إيقاف المباراة.

وشهد اللقاء قرارات تحكيمية مثيرة للجدل من حَكَم اللقاء، محمد عبدالوهاب، من منطقة الجيزة، وأهمها إلغاء ثلاثة أهداف للسويس، هدفين فى الشوط الأول تم إلغاؤهما بداعى التسلل ولمسة يد، وهدف فى الشوط الثانى بداعى التسلل.

ورفض مجلس إدارة نادى منتخب السويس شراء الملابس الشتوية الخاصة بلاعبى الفريق عقاباً لهم بعد النتائج السيئة فى الفترة الأخيرة، وهو الأمر الذى دفع غريب حافظ، مدرب حراس المرمى، إلى التدخل والقيام بشرائها من جيبه الخاص إنقاذاً للموقف.

من ناحية أخرى، اعتذر أيمن المزين، المدير الفنى لنادى طنطا، لجماهير النادى عقب الخسارة الأخيرة أمام المنصورة بهدفين نظيفين، ووعد بالعودة للانتصارات والعروض القوية مع بداية فترة الانتقالات الشتوية، حيث يُجرى النادى حالياً بعض التعاقدات القادرة على عودة الانتصارات لدعم الفريق.

ودعا مجلس إدارة نادى طنطا، برئاسة المحاسب فايز عريبى، لاعبى الفريق إلى جلسة قبل المباراة، تعاهدوا خلالها على تحقيق الفوز، ووعدهم أعضاء المجلس بتوفير كل طلباتهم خلال الفترة القادمة بشرط العودة للانتصارات، بينما اضطر مجدى عبدالعاطى، المدير الفنى لنادى أسوان، إلى إسناد مهمة حراسة مرمى الفريق إلى لاعبه، فؤاد سلامة، فى مواجهة الفيوم، فى ظل تعرض الحارس الأساسى، رضا السيد، للطرد، وبعد أن كان المدير الفنى للفريق قد استنفد التغييرات الثلاثة. وشهدت مباراة الفريق مع الفيوم قيام حَكَم المباراة، محمود دسوقى، بطرد بركات إبراهيم، مدرب الفيوم، وأحمد سعد، لاعب الفريق، بخلاف حارس مرمى أسوان، فى مباراة شهدت قمة الإثارة، ولاسيما خلال دقائقها الأخيرة.

واتهم سيد عيد، المدير الفنى للنصر، الحَكَم بمساندة فريق «إف سى مصر»، الذى يقوده المدير الفنى، محمد صلاح، على حساب فريقه، مؤكداً أن الحَكَم قام باحتساب ضربة جزاء ظالمة، وتسبب فى خسارة فريقه نقطتين كان فى أمَسّ الحاجة إليهما.

من جهته، أبدى محمد أبوجبل، عضو مجلس إدارة نادى بنى سويف، دهشته الشديدة بعد الخطاب الذى تلقاه ناديه مؤخراً بشأن تأجيل مباراة فريقه مع النصر للتعدين، والتى كان محدداً لها الخميس 6 ديسمبر المقبل، فى الأسبوع الـ12 للدورى بداعى وجود لاعب بنادى النصر للتعدين يلعب مع منتخب مصر للكرة الشاطئية. وتساءل مندهشاً: «كيف للجنة المسابقات تأجيل مباراة لفريق يحتل قمة المجموعة بسبب لاعب كرة شاطئية؟!»، مشيراً إلى أن التأجيل يضر فريقه، ولا يحقق مبدأ تكافؤ الفرص مع الأندية المنافسة.

وطالب اتحاد الكرة بتحمل مبلغ 28 ألف جنيه نظير قيام النادى بالفعل بحجز قطار النوم مبكراً قبل التوجه إلى أسوان لملاقاة فريق التعدين.

وبكى ياسر الكنانى، المدير الفنى لنادى المنصورة، بشدة، عقب انتهاء مباراة فريقه مع طنطا بفوز المنصورة وعودته لقمة مجموعة بحرى.

وقال «ياسر» إنه تعرض لضغوط كبيرة سواء من داخل النادى أو عبر وسائل التواصل الاجتماعى فى الفترة الأخيرة. واتهم البعض بأنه يدير ضده حملة مدبرة بأنه يطالب اللاعبين بالتمرد والعصيان ضد إدارة النادى، وهو أمر لا ولن يحدث، ولاسيما أنه مدرب محترف، وابن من أبناء هذا النادى فى المقام الأول.

وكان «ياسر» قد رفض طلب مجلس إدارة المنصورة بالتوجه إلى طنطا، صباح يوم المباراة، وأصر على المبيت قبل المواجهة لإتاحة الفرصة للاعبى الفريق للتركيز قبل اللقاء.

وتعرض على شوقى، هداف نادى القناة، لإصابة قوية بارتجاج فى المخ أثناء مباراة فريقه مع الترسانة، وتم إجراء جراحة له بالملعب، استلزمت 7 غرز، بعد أن نزفت منه الدماء بغزارة، ورغم ذلك أصر على استكمال المباراة، فى ظل استكمال فريقه التغييرات الثلاثة.

وقام الحَكَم، نادر قمرالدولة، الذى أدار مباراة بورتو السويس و«كوكاكولا» بطرد أشرف توفيق، المدير الفنى لـ«بورتو»، ومصطفى كامل، المدرب العام للفريق، ووحيد حامد، مدرب الفريق، ومحمود السيد، حارس الفريق، فى مباراة شهدت فى نهايتها معركة دامية، ولولا تدخل أشرف توفيق، المدير الفنى لـ«بورتو السويس»، وتمار مصطفى، المدير الفنى لـ«كوكاكولا»، ورجال الأمن لحدثت كارثة حقيقية.

من جانبه، أكد معتز البطاوى، مدير الكرة بفريق سيراميكا، أن الجهاز الفنى يتمنى البقاء على قمة الجدول حتى نهاية الموسم، خاصة أن الفريق يمتلك كل مقومات الصعود ومعهم رمضان السيد، مدير فنى خبرة، وأضاف أن الدورى هذا الموسم يشهد إثارة وندية بين الفرق فى كل المجموعات، ما يبشر بموسم قوى ومثير فى نفس الوقت، وأشار إلى أن فريق سيراميكا يسير بشكل جيد وهناك رغبة عند اللاعبين لتحقيق الانتصارات خلال الفترة المقبلة.

دوري المظاليم
دوري المظاليم

المصدر : المصرى اليوم

التالى محمد الشناوي: فايلر تغيّر في تعامله مع لاعبي الأهلي عقب التوقف بسب ‏كورونا