الملك سلمان يدشن مشاريع "وعد الشمال" بـ86 مليار ريال

الملك سلمان يدشن مشاريع "وعد الشمال" بـ86 مليار ريال
الملك سلمان يدشن مشاريع "وعد الشمال" بـ86 مليار ريال

دشَّن العاهل السعودي #الملك_سلمان_بن_عبدالعزيز، اليوم الخميس، مشاريع "وعد الشمال"، في منطقة الحدود الشمالية بتكلفة 86 مليار ريال سعودي.

وقال وزير الطاقة السعودي، خالد الفالح، إن #قطاع_التعدين سيكون مفتوحاً للاستثمار الأجنبي بعد طرح قانون التعدين الجديد، مشيرا إلى أنه سيتم اليوم وضع حجر الأساس للمرحلة الثانية من المشروع بتكلفة 31 مليار ريال، وبعد انتهائها ستصبح المملكة ثاني أكبر منتج للأسمدة الفوسفاتية.

وبلغت تكلفة المرحلة الأولى من المشروع نحو 55 مليار ريال.

ولفت الفالح إلى أن المرحلة الثانية من #وعد_الشمال سترفع إنتاج السعودية من الفوسفات إلى 9 ملايين طن سنويا.

وسيضيف مشروع وعد الشمال نحو 24 مليار ريال سنويا للاقتصاد السعودي غير النفطي.

وذكر نائب وزير الطاقة السعودي أن مشروع وعد الشمال سيوفر 10 آلاف وظيفة عند افتتاحه.

وفي هذا السياق، أوضح مراسل العربية، هاني صفيان، أن العاهل السعودي سيدشن اليوم مشاريع بـ55 مليار ريال، النصيب الأكبر منها (30 مليار ريال) سيكون مخصصاً للمرحلة الثانية لإنتاج الفوسفات من وعد الشمال.

وقال مراسل العربية إنه مع تدشين المرحلة الثانية، سترتفع الطاقة الاستيعابية للمصنع من 3 ملايين طن إلى 6 ملايين طن.

ونوه بأن منطقة وعد الشمال، قد صدرت أكثر من 1.7 مليون طن من حامض الفوسفوريك عبر 50 سفينة رست على ميناء الخير.

ووعد الشمال هي مدينة لصناعات التعدين، وقد خصص مجلس الوزراء السعودي مساحة 290 كلم مربعاً للمدينة، بالإضافة إلى 150 كلم مربعاً لمشروع شركة معادن للصناعات الفوسفاتية ومشاريعها الأخرى، وبذلك يكون إجمالي المساحات المخصصة للمدينة 440 كلم مربعا.

وتقدر السلطات السعودية حجم ما تحويه المنطقة بنحو 500 مليون طن من #الفوسفات الخام، أي نحو 7% من الاحتياطيات العالمية المثبتة، وخاصة في منطقتي الجلاميد وأم وعال بين عرعر وطريف.

وقد أعدّت المملكة للمستثمرين بيئة استثمارية متكاملة في مدينة "وعد الشمال" التي انطلقت مسيرتها قبل نحو 6 سنوات بقرار ملكي، واستثمارات تجاوزت 85 مليار ريال. فهذه المدينة ذات المستوى العالمي، تستهدف زيادة رفاهية المواطنين وتنمية منطقة الحدود الشمالية اقتصاديًا واجتماعيًا، عبر استثمار الاحتياطي الهائل للفوسفات المقدر بنحو 2.7 مليار طن، ويمثل حوالي 7% من المخزون العالمي.

وقد سعت المملكة إلى جعل "وعد الشمال" مدينة صناعية نموذجية متكاملة، توفر للمستثمرين كل ما يحتاجون إليه، بدءًا من عمليات استخراج المعادن من الأرض حتى عملية التصدير والبيع في الأسواق العالمية.

وتعد "وعد الشمال" نموذجًا عالميًا متكاملًا يحتذى به على مستوى الصناعات كافة، فهي تعاون بين كل من وزارات الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، والنقل، والبيئة والمياه والزراعة، و"صندوق الاستثمارات العامة"، و"شركة التعدين العربية السعودية" (معادن)، و"الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية" (مدن)، و"الهيئة العامة للموانئ"، و"المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني"، و"الشركة السعودية للخطوط الحديدية" (سار)، و"شركة المياه الوطنية"، و"الشركة السعودية للكهرباء"، وشركة "أرامكو السعودية"، و"هيئة المساحة الجيولوجية السعودية".

وسبقت "وعد الشمال"، تجربة صناعية سعودية كبرى تمثلت في بناء مدن رأس الخير والجبيل وينبع الصناعية، وها هي اليوم تكتمل المسيرة بـ "وعد الشمال" التي تحقق التوازن التنموي في مناطق المملكة كافة، بما يعود بالخير والمنفعة على أهل المنطقة، والمملكة، والمستثمرين.

وتعد مشاركة "صندوق الاستثمارات العامة" في "وعد الشمال"، عنصر أمان إضافي للمستثمرين، إذ يعرف بأنه "الذراع الاستثمارية الرئيسة" للمملكة، ويمتلك نحو 50% من شركة "معادن"، و70% من "الشركة السعودية للصناعات الأساسية" (سابك)، واللتين تملكان معًا 75% من شركة "معادن وعد الشمال للفوسفات". كما يمتلك الصندوق "سار" التي ربطت "وعد الشمال" بالسكك الحديدية التي تربط منطقة الحدود الشمالية بوسط المملكة وشرقها.

وتتجه أعين المستثمرين من القطاع الخاص في المملكة والخارج نحو تلك المدينة الحديثة، التي تمتلك كل المرافق ومقومات البنية التحتية والخدمات المساندة، بما في ذلك مدينة سكنية مجاورة للشركات والمصانع، فضلًا عن الأمن والاستقرار الذي تنعم به المملكة، فيما تَعِدُ "وعد الشمال" بالمزيد خلال المراحل المقبلة من البناء، والتي سيبدأ العمل بها قريبًا.

ومن أجل استثمار هذه الثروات المعدنية، تضم مدينة "وعد الشمال الصناعية" منظومة نموذجية متكاملة من المصانع والمنشآت، إذ توجد فيها "شركة معادن وعد الشمال للفوسفات" التي أسست باستثمار بلغ 30 مليار ريال، بملكية تصل لنحو 60% لشركة التعدين العربية السعودية (معادن)، و15% للشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك)، و25% لشركة "موزاييك" الأميركية التي تعد أكبر منتج لأسمدة الفوسفات في العالم.

وستضع "وعد الشمال" المملكة على سلم القوى المنتجة للفوسفات في العالم، إذ ينتج المصنع بقدرته التشغيلية، 3 ملايين طن من الأسمدة على شكل منتجات جاهزة وهي: سماد فوسفات الأمونيوم، الأسمدة الفوسفاتية المركبة، و440 ألف طن على شكل منتجات تحويلية تشمل: حمض الفسفوريك النقي المستخدم في الصناعات الغذائية، وثلاثي بولي فوسفات الصوديوم المستخدم في تصنيع المنظفات، وفوسفات أحادي الكالسيوم المستخدم في تصنيع أعلاف الحيوانات، وكذلك فوسفات ثنائي الكالسيوم المستخدم في تصنيع أغذية الحيوانات، فيما تنتج شقيقتها مدينة رأس الخير ثلاثة ملايين طن أخرى من الأسمدة.

المصدر : العربية نت

التالى توب 5: تفاصيل إرسال مقاتلين سوريين لأذربيجان.. واتفاق إطاري بين لبنان وإسرائيل